مارس عليها الرذيلة مقابل إعفائها من دفع أجرة “التاكسي” لكن ما حصل بعد ذلك صدمه

2017 02 14
2017 02 14

دافع سائق تاكسي عن نفسه في مواجهة التهمة الموجهة إليه، بهتك عرض راكبة من جنسية أجنبية بالإكراه، أن الواقعة تمت بموافقة المجني عليها، والتي قايضته بالجنس مقابل الأجرة.

واستنادا لما نقلته “البيان” الإماراتية، عن المتهم قوله “إن الفتاة استقلت سيارة التاكسي التي يقودها من منطقة وسط مدينة أبوظبي إلى أحد المناطق السكنية الواقعة في خارج المدينة، وعند وصولها إلى وجهتها، عرضت عليه المقايضة بممارسة الجنس معها في الجزء الخلفي من سيارته، مقابل الأجرة لأنها لم تكن قادرة على تحملها، منكراً تهم ارتكاب الجريمة تحت التهديد والإكراه. ونوهت الفتاة في بلاغها إلى أن السائق أعرب لها فور صعودها إلى السيارة عن إعجابه بها، ومن ثم تعلل بازدحام الطريق واتجه إلى أحد المواقع النائية، وأجبرها على الجلوس بجواره وهتك عرضها بالإكراه، وعقب ذلك أنزلها من السيارة ولاذ بالفرار.

وبعد ذلك اتصلت المجني عليها بالشرطة التي حضرت إلى الموقع وقامت باصطحاب المجني عليها الى مركز الشرطة، وهناك روت لرجال المباحث تفاصيل الواقعة، مشيرة الى ان المتهم قام بتحسس مواطن العفة من جسدها، مستغلًا تواجدها معه في سيارة أجرة على انفراد، موضحة بأنها حاولت المقاومة الا انها استسلمت له، لكونها كانت خائفة منه بسبب ضخامة بنيته الجسدية.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية إلى مركز تنظيم النقل بسيارات الاجرة، وعبر نظام مركز التحكم ومتابعة رحلات سيارات الاجرة، تمكنت من تحديد المركبة وسائقها، وإلقاء القبض عليه وإحالته الى المحكمة.

وانكر المتهم كافة التهم المنسوبة اليه ليقرر قاضي المحكمة حجز القضية للحكم الى جلسة 28 الجار

loading...
رابط مختصر